الجمعة 19 يوليو 2024

قصه كامله

انت في الصفحة 1 من 3 صفحات

موقع أيام نيوز

تم تحويل ٢٨ ألف جنية إلى رقم 01067
_ أنا بعتلك الفلوس علي محفظتك.
مافيش حاجة وصلت يابني علي رقم ايه حولتهم
_ رقمك اللي آخره 67
يابني دا مش رقمي دا اتسحب من فترة قليلة كنت قولتي قبل ما تحول مافيش منك فايدة اقفل اقفل أنا هتصرف.
رن على الرقم اللي اتحول عليه الفلوس وردت بنت
_ فيه فلوس اتحولت علي محفظتك بالغلط ياريد تبعتيهم لنفس الرقم تاني.
مافيش حاجة وصلت.
_ نعم ياختي احنا هننصب من أولها الفلوس لو مرجعتش هعلقك انت فاهمة!
ياريد حضرتك تتكلم بأسلوب أحسن من كدا قولتلك مافيش فلوس وصلت.
_ هو انت بسلامتك هتعلميني أتكلم ازاي ولا ايه بقولك الفلوس ترجع دلوقتي ياحرامية وإلا هجيبك و..... تيت تيت تيت.

اټصدم من قفلة السكة في وشه ورن علي زميله بعصبية
_ أنا هخليكي تتمني يتمحي اليوم اللي عرفتك فيه.
_ بقولك هبعتلك رقم واحدة تجبلي كل بياناتها ومكان إقامتها وشغلها لو بتشتغل.
خير ياباشا عملت ايه
_ عايزة تسرقني وكمان بتقفل السكة في وشي.
شوف ازاي بقي النقيب عمر واحدة تعلم عليه الزمن حصل فيه ايه!
_ بطل ندب ياض وخد رقم فونها ومتتأخرش.
تمام ياباشا ياللي اتعلم عليك.
قفل من هنا وصاحبه اللي بعت الفلوس غلط بعتله رسالة بإن الفلوس رجعت على رقمه تاني كاملة
عمر لنفسه بنات متجيش غير بالعين الحمرا كل ما بنتساهل معاهم هيظيطوا فيها
اتبعتتله رسالة على فونه من رقمها فيها اسكرين للوقت اللي اتبعت فيها التحويل وكلام كالتالي الفلوس وصلت بعد ماقفلت منك وأنا بعتهملك تاني علشان خاېفة بس مش خاېفة منك خاېفة من اللي خلقك وشكرا يامحترم علي اتهامك ليا.
تنهد تنهيده ورن عليها
_ أنا بعتذر يافندم علي اللي حصل وشكرا ليكي
رؤى بحزن حصل خير.
_ امممم حاسس إنك لسه زعلانة.
عادي مجتش عليك... سلام.
_ لا استني مش هتسأليني عرفت أسمك من فين.
من الجن الأزرق.
_ يخربيت ذكاءك.
من تركولار وخلاص الموضوع انتهي سلام .
عمر لنفسه هو أنا حاسس نفسي أهبل ليه مش عارف تتفتح مواضيع ياخايب.
قفلت الخط وفتح الواتساب والتليجرام الخاص بها وشاف صورتها ورن صاحبه
_ جبتلك بياناتها!
بيانات مين
_ مالك ياصاحبي بيانات البنت اللي علمت عليك ايه اللي واخد عقلك!
تالا وتميم.
_ مين دول بقى.
عيالنا.
_ عيال مين! انت اتجوزت من ورايا روح رجع فلوسك من الحرمية.
ماهي الحرامية دي ام عيالي.
_ انت شارب حاجة ياصاحبي.
هاا هاا لا ابعت البيانات بتاعتها.
في المساء عند رؤى كانت بتتفرج على الماتش وزعلانة إن فريقها المفضل خسر قفلت التلفزيون بيأس ودخلت تنام
رن تلفونها وردت
_ ياهلا بالبوابين اللي خسروا انهارده.
أنت تاني! أنت عايز ايه ماقولنا موضوع وخلص! عايز ايه تاني
_ جاي أواسي الزملكوية البوابة علي خسارتهم للمرة التسع
 

انت في الصفحة 1 من 3 صفحات