الجمعة 19 يوليو 2024

رواية عشقت برأته كامله جميع الفصول

انت في الصفحة 1 من 15 صفحات

موقع أيام نيوز

عشقت براءة _ 1
الام پغضب  بت انتي اقومي انجري البسي حاجه بكم وغطي شعرك دا
احمد  اي ي ماما هو انا غريب دا انا اخوها
الام  ملكش داعوه انتي تعالي ورايا اما اشوف كلمتي مش بتسمع لي
الام في الاوضه  انا مش مليون مره منبه عليكي لما اخواتك الشباب يكونوا موجدين متلبسيش لبس بيتي
برائه والدموع في عينيها  اشمعنا انا اشمعنا انا الي البس بس م هند وزينه بيكونوا لبسين نفس اللبس
الام بجمود  انتي غيرهم انتي كبيره وهما لسا صغيرين
برائه بدموع  صغيرين اي دا انا اكبر منهم بسنتين
الام  انا قولت كلمه ياريت تنسمع
وتخرج وتتركها ټنهار علي سريرها
زينه بفرحه  برائه برائه

برائه  امممم
زينه  قومي بقا ي زفته محمد جاي في الطريق
برائه بنعاس  محمد مين
زينه  محمد اخونا ي زفته
لتسحب الغطي وتنام  اممم طب كويس اقفلي النور وطلعي برا بقا
زينه بضيق وتسحب الغطا من عليها بقولك محمد جاي في الطريق والبيت قايم قاعد وانتي ولا همك ي برودك ي شيخه
لتجلس وتتنهد برائه  وانا اعمل اي يعني ميجي
زينه اي البرود الي انتي في دا يعني بذمتك موحشكيش دا بقاله اكتر من سبع سنين مسافر برا
برائه بحزن  خلاص ي زينه اطلعي عشان اغير هدومي
لتجلس بحزن ودموع وتتذكر عندما كانوا اطفال
زينه  انا عاوزا العب معاكوا
احمد  تعالي
محمد پغضب  تيجي فين امشي غورى روحي علي اوضتك وغيري اللبس المسخره الي لبسا دا
لتمسح دموعها وتبلع ريقها وتتذكر عندما اصبحت في الثالث عشر من عمرها
كان يلعب مع زينه وهند وصوت ضحكاتهم تملئ البيت لتقف برائه بابتسامه علي باب غرفتها تشاهد ما يفعلا
هند  تعالي العبي معانا ي برائه
كادت ان تقترب منهم
ليهب محمد واقف  انا خارج عن اذنكوا
لتستاذن منهم وتدخل تبكي في غرفتها
هي حتي الان لا تعرب سبب كره لها حتي عندما سافركان يتحدث الي الجميع الي هي ولقد تعودت علي طباعه لتبتسم بسخريه وتتدخل الحمام بالغرفه
هند  ابيه محمد وحشتني وحشتني قد السما والارض دي
احمد من وراها  ايش ايش الحب والاحترام الي حل عليكي فجاءه ي حجه هند دا انا عايش معاكي اهو ولا مره سمعتك بتحترمي حد كدا واولهم انا
لتطلع له هند لسانها  بس محمد مش اي حد محمد دا برينس العائله الي جاي من تركيا واكيد جايب شئ وشويات معاه
ليضحك محمد عليها ويقول احمد  اظهر وبان عليك الامان مصلحجيه
هند  اطلع منها انت ي بتاع سناء
ليقترب احمد منها سريعا  اششششش الله يخربيتك هتفضحيني
هند  ههههه ايوا كدا مبتجيش غير بالعين الحمرا اطلع ١٠٠ جنيه ولا احكي واقول علي سميرا
احمد  اشششش خدي اهو واكتمي
زينه  انتوا مش هتبطلوا القط والفار الي انتوا فيه دا ادخل ي ابيه ولا انت مكسوف دا ذي بيتك والله لتنهي حديثها بابتسامه
محمد بحب  لا ي ام لسانين مش مكسوف بس وحشني لمتنا كلنا ونقير احمد وهند برغم انها بتفضحه قدمنا بس رغم كدا مبيعرفش يحكي لحد غيرها
 برائه من وراهم  مش تصدقيه ي بت اهند دا اونطجي كبير دا من قيمه يومين لتغمز له اقول ي كبير ولا تدفع ههههه
احمد  اهي جات رئيسه العصابه
هند رئيسه العصابه في عينك دي ملكه مملكه عايله شعيب
برائه  حبيبيي مووووو
احمد  ايوا ايوا طبلوا لبعض ي اختي انتي وهي وفي الاخر هتيجي علي دماغي وادفع ي احمد
برائه بضحك  اذا كان عجبك ي كبير
زينه  مش هتسلمي علي محمد ي زينه
لتبتسم له برائه وتمد ايدها  اذيك ي محمد
محمد بجمود دون ان يمد يديه  الله يسلمك علي اذنكوا هغير هدمومي
احمد  مش تزعلي منه
برائه  عادي انا اتعودت
برائه  احمد انا جهزت
محمد  رايحين فين انشاء الله
هند بغيظ  رايحين ي زفتوا
زينه  متحترمي نفسك ي زفت رايحين ي ابيه يتفسحوا
محمد بجمود  مفيش فسح
برائه  الي هو اذاي يعني
محمد الي هو مفيش خروج من البيت
برائه پغضب  ومين انت اصلا عشان تمنعني
محمد ببرود  اخوكي
برائه بتهكم  اخويا ههههه ضحكتني والله
ليقترب محمد منها  مش هتخرجي وريني هتخرجي اذاي
احمد  انا جهزت اي الي بيحصل هنا
برائه  تعال شوف الاستاذ بيقول اي مفيش خروج
احمد  لي اي الي حصل
محمد  مفيش حاجه بس هو كدا مفيش خروج يعني مفيش
احمد  الي هو اذاي لو في سبب قول لو مفيش فانا اسف لاني وعدتها اننا هنخرج
محمد وانا قولت مفيش خروج يعني مفيش خروج
الام  هو اي الي بيحصل هنا
برائه بعياط  تعالي شوفي ابنك ي ماما مش راضي يخلينا نخرج
الام لمحمد  لي ي حبيبي مش عاوزهم يخرجوا
محمد پحده  كدا من غير سبب ولا عشان انا سافرت كام سنه مبقتش رجل البيت ولا كلمتي تتسمع
برائه پغضب  تتسمع لما يكون في سبب
الام بصرامه  برائه علي اوضتك ومفيش خروج
احمد  بس ي ماما
الام  سمعت انا قولت اي كل واحد علي اوضته
برائه لمحمد  انا بكرهك وياريتك مرجعت
لتجري علي غرفتها وتبكي
احمد  هشششش متعيطيش بالله عليكي انتي عارفه اني مش بطيق اشوف دموعك تنزل
هند وزينه  ولا احنا
 احمد  خلاص انا هوعدك هقنع ماما وكمان بدل منخرج لو حدنا نخرج كلنا وناخد العفرتين دول
هند  يحيا العدل يحيا العدل
محمد من علي باب الغرفه  احمد خد اخواتك واخرج
احمد  بس
محمد  احمد سمعتني
احمد  حاضر ي محمد بس اسمع لو خلتها ټعيط انا الي هقف ليك ليخرج ويتركهم
ليجلس بالقرب منها علي السرير
محمد وهو يعطيها المنديل  متعيطيش
لتزيد من صوت بكائها
 برائه بعياط وكلامات متقطعه  انت لي پتكرهني لي مش بتحبني ذي هند وزينه من واحنا صغيرين وانت كدا لتزيد من التمسك من قميصه وتبكي
 ليبتعد عنها ويخرج لتسكن حركتها وتتوقف عن البكاء وتحاول فك لغز كلماته
تمر الايام بلا جديد غير ان احمد وفي بوعده وخرجنا واستمتعنا بوقتنا اما عن محمد يكاد الا نجتمع غير علي المائده التي يظل صامت طول الوقت
الام  في خبر عندي ليكوا بمليون جنيه
هند  اي لقيتي مغاره علي بابا
زينه وهي بتضربها علي قفاها  بطلي طوله لسان بقا قولي ي ماما وفرحين معاكي
الام  في عريس ابن ناس كويسين متقدم لبرائه
كان محمد يرتشف بعض من الماء فقام بي بصقهم واخذ يكح
الام بخضه  بسم الله الرحمن الرحيم مين جاب في سيرتك بس ي حبيبي خلاك تشرق
محمد  كح كح انا كويس ي ماما بس انتي مش شايفه ان برائه لسا صغيره
شويه
 

انت في الصفحة 1 من 15 صفحات